خدمتنا >> صناعة الأفكار والحلول البديلة فى ادارة الشركات والأعمال وحل مشكلاتها

أن الأفكار المبتكرة تقوم بدور هام فى تنمية القطاعات الأقتصادية وتطورها فى شتى المجالات. معظم الأنشطة الاستثمارية فى حاجة ماسة الى القادرين على تقديم الحلول الجديدة التى تتلائم مع طبيعة نشاطهم وتحقق المزيد من النجاح والتقدم لمؤشرات ادائهم الاقتصادى. لقد أصبح الأستثمار البشرى من أهم أدوات التنمية حيث يستطيع أن يتجاوز ندرة الموارد وضعف الأنتاج.

أن معظم الشركات الناجحة ليست مكتفية بما وصلت إليه من نجاح وتقدم بل إنها تبتكر كل يوم من الأساليب والنظم ما يساعدها على أطراد التقدم حتى أصبح نطاق انتشارها وتوسعها اقليميا وعالميا أضعاف ما هو فى الشركات التقليدية. أن إطلاق العنان للعقل البشرى بالتخيل وعدم إصراره على نظرية الحل الواحد الصحيح للمسألة هى أول الخطوات للإبداع الحقيقى وكسر الإطار أو الخروج عن النمط المألوف. الأفكار المبتكرة هى الأسلوب الصحيح للبعد عن المتناقضات، والمفارقات، وإهدار القوى، وتبديد الثروات البشرية، والمادية، والمعنوية.

إن الإبداع الإدارى هو النشاط الكل المتكامل الذى يقوم به المديرون للتوصل الى كل جديد من شأنه تطوير الأفراد والتنظيم والنظم داخل المنشأة وزيادة فاعليتها. وفى كل المنشآت وعلى جميع المستويات التنظيمية توجد فرصة للإبتكار فى الادارة، إن التحديد والإبداع هو التحدى الرئيسى أمام مدير اليوم. إن المحافظة على النجاح والتميز فى عالم الأعمال لم يكن سهلا فى أى وقت من الأوقات، فدائما ما تكون هناك مشكلات يجب مواجهتها وحلها، وفرص لابد من اقتناصها والاستفادة منها.

يرى معظم علماء الادارة أن القدرات الابداعية يجب أن تكون فى المستقبل، هى البند الأول فى التوصيف الوظيفى لمنصب (مدير)، فإذا لم يجد المدير وقتا للجانب الإبداعى فى وظيفته، فإن فى ذلك خطورة عليه وعلى المنظمة التى يعمل فيها. فى أيه أس إيه بيرو خبرائنا مبدعين ومبتكرين فى أفكارهم وأساليبهم فى حل المشكلات الادارية ويعتقدون بأن أى منظمة يشغلها مجموعة من العمال المهرة هى منظمة لديها طاقات تفكير ضخمة. خبرتنا تمكننا من الاحساس بمشاكل العملاء والقدرة على ادراكها والانتقال بين التفاصيل والحقائق المضللة من أجل تحديد المشكلة الفعلية. أن الانتقال الى الحل دون الفهم الكامل لطبيعة المشكلة الفعلية خطأ كثيرا ما يقع فيه محللو علوم الادارة وصناع القرار.

لدينا أساليب وطرق متعددة فى تقديم المشكلة ومناقشة مظاهرها والعوامل المسببة لحدوثها (أسباب ، سلبيات ، إيجابيات) ومن ثم صياغة المشكلة مع التركيز على إبراز جوانب التناقض فيها ولذلك لتوليد أكبر عدد ممكن من الحلول للمشكلة حتى يمكننا صياغة الحل المثالى النهائى للتخلص من المشكلة. ومن أهم الأساليب التى نستخدمها فى توليد الأفكار لحل المشكلات الادارية للشركات:

القبعات الستة للتفكير(الست أنماط للتفكير)- العصف الذهنى (جلسات الإنطلاق الفكرى)- كتابة أفكار الذهن (أو 635)- اسلوب قصاصات الورق- التأليف بين الأشتات - المقارنات - البدائل الممكنة - التغيير فى الخصائصالتحليل المورفولوجى- طريقة الكلمات العشوائية (المدخلات)- طريقة التركيز على شىء ما (طريقة التماثل الإجبارى لتوليد الأفكار)- أسلوب المدخلات والمخرجات- طريقة ديلفى (أو الاجتماع عن بعد)- طريقة الجماعة الصوريةالسلم- أسلوب تنظيم الذهن- طريقة DOIT- طريقة الخدم (الأمناء الستة)- صندوق أدوات التفكير- مروحة (تقسيم نقطة الانطلاق في تحديد البدائل) - البارادايم- طريقة عظمة السمكة - الأسباب المتتابعةالمتطلباتالالتفاف - زهرة اللوتس- التحدى الابتكارى- أثارة الأفكار- المثيرات والمحفزات العشوائية - الأساليب الجمالية فى الابتكار- الابداع بالحوار- مجالس الابداع- الابداع بالاحلام البنفسجية - الابداع بالاحلام والرؤى - الابداع بالاسئلة غير المألوفة - ماذا لو- الخريطة الذهنية - أسلوب النزهة الذهنية - أسلوب المجموعة الاسمية - أسلوب التناظر والكناية - أسلوب الارتباط والمشاركة - أسلوب التناظر المباشر- أسلوب التحليل الشكلى- أسلوب كتابة السيناريو- أسلوب تحويل الضار الى نافع- أسلوب التقسيم / التجزئة - أسلوب الدمج / الربط - أسلوب الفصل / الاستخلاص- أسلوب النوعية المكانية - أسلوب التفكير بالمقلوب (القلب أو العكس)-أسلوب الاجراءات التمهيدية المضادة - أسلوب الوزن المضاد (القوة الموازنة)- أسلوب العمل الفطرى (الدورى)- أسلوب تغيير اللون- أسلوب النسخ- أسلوب الأعمال الجزئية أو المبالغ فيها (المفرطة)- أسلوب الاندفاع السريع / القفز- أسلوب الجودة المحلية - الأسلوب غير النمطى (غير متماثل أو متماثل) - أسلوب العمومية.

القبعات الستة للتفكير(الست أنماط للتفكير):

هي عبارة عن ستة أنماط تمثل أكثر أنماط التفكير الشائعة عند الناس، فالقبعة البيضاء تمثل التفكير الرقمي، الذي يؤمن بلغة الأرقام والوثائق والإثباتات، والقبعة الصفراء تمثل نمط التفكير المتفائل الحالم الذي يركز على الإيجابيات، والقبعة الحمراء تمثل نمط التفكير العاطفي الذي يفعَّل العاطفة وخياراتها بشكل أكبر وفي كل المواقف، والقبعة السوداء تمثل نمط التفكير المتشائم الذي يركز على السلبيات، والخضراء تمثل نمط التفكير الإبداعي، الذي يهتم بالبحث عن البدائل الأخرى، والتفكير بالأمور بطريقة غير مألوفة وجديدة، أو يعطي الكلمات دائماً مفهوماً معاكساً، وأخيراً القبعة الزرقاء، التي تسمى قبعة التحكم بالعمليات، وتمثل نمط التفكير الذي يدير ويضع جدول الأعمال ويخطط ويرتب وينظم باقي العمليات. والفكرة الأساسية التي يقوم عليها برنامج قبعات التفكير هي ضرورة تدّرب الإنسان على ممارسة كل هذه الأنماط أثناء حل المشكلات والقضايا العالقة تجنباً للوقوع في مصيدة تشويش الأفكار، ويتم ذلك من خلال الممارسة والتدّرب على تجسيد شخصية الإنسان الرقمي والعاطفي والمبدع والإيجابي والسلبي، باختصار…. ارتداء قبعة كل نمط ثم خلعها لارتداء القبعة الأخرى وهكذا….، فتبديل كل هذه القبعات وممارسة كل هذه الأنماط من التفكير على حدا يساعد الإنسان على ترتيب أفكاره أكثر وتنظيمها بشكل متوازٍ، فيكفل له الوصول إلى الحل الأفضل للمشكلة واتخاذ القرار السليم.

العصف الذهنى (جلسات الإنطلاق الفكرى):

العصف الذهني أو القدح الذهني هو طريقة عملية جماعية إبداعية حيث بها تحاول المجموعة إيجاد حل لمشكلة معينة بتجميع قائمة من الأفكار العفوية التي يساهم بها افراد المجموعة.

تستخدم عملية العصف الذهني في الحالات التالية:

  • حل المشاكل.
  • بناء فرق العمل.
  • الإعلانات التجارية.
  • التخطيط العملي.
  • إدارة المشاريع.

فى أيه إس أيه بيرو نتعامل مع المشكلات كأننا أصحاب الشركات أو الاعمال التجارية بدلا من العملاءالتعامل مع المشاكل على أساس يومى دوما يمكننا أن من أن نكون على دراية فعالة بتقنيات حل المشكلات التى تؤثر بشكل كبير على نمو اعمالك التجارية والاستثمارية. نرى من خلال خبرتنا فى مجال الاعمال والشركات أنه على الرغم من وجود وتوافر حلول للمشكلات الخاصة بالإعمال التجارية إلا أن رجال وسيدات الأعمال ليست لديهم المهرة فى أساليب حل المشكلات وعندما يفشلون فى الحلول فإنهم يعتقدون أنه لوجود خطأ فى أنفسهم لسؤ تقديرهم للموقف. المشكلة عادة ليست سؤ التقدير بل هى نقص المهارات. لدينا القدرة على ايجاد حلول لمشكلات الخاصة بإدارة أعمالك التجارية وتوليد أفكار جديدة حاسمة لنجاح الأعمال التجارية الخاصة بك وتحسين أساليب ادارتها وابتكار الجديد من الاساليب للتعامل مع الاعمال الخاصة بك. لدينا القدرة على:

* كيفية تحديد المشكلة.

* كيفية الرد عليها.

* التقنيات والأساليب المختلفة المستخدمة فى حل المشكلات.

* كيفية إيجاد حلول بديلة.

* كيفية أختيار أفضل الحلول لهذا الوضع الغير مرغوب فيه.

* تصميم خطة العمل.

* كيفية تنفيذ خطة العمل.

*  كيفية تقييم نجاح الحل وخطة العمل.

 

المشكلة هى الوضع الذى تطرحه صعوبة أو حيرة. أن المشاكل تأتى كثيرة فى أشكالها واحجامها، تنشأ المشاكل من كل جانب من الجوانب ربما يكون الأنسان أو الميكانيكة وربما الطبيعة. بعض المشاكل نتسبب فيها بإنفسنا (على سبيل المثال، تم اختيار بتسرع أو تم اختيار الشخص الخطأ للحصول على الوظيفة) وهناك مشاكل تتسبب عن طريق قوى خارجة عن سيطرتنا. المشاكل هى حدث يومى طبيعى فى الحياة. ومن أجل أن نخفف حدة التوتر والاحباط التى تسببها المشاكل نحتاج الى أفكار جديدة ومبتكرة فى حلها والتعامل معها بشكل عقلانى وبطريقة منتظمة. إذا كان علينا أن نتقبل حقيقة أنه سوف تنشأ على أساس منتظم، لمجموعة متنوعة من الأسباب  ومجموعة متنوعة من المصادر، كيفية التعامل مع المشاكل من وجهة نظر موضوعية وكيفية توقع بعض منهم، ومنع بعضهم من أن تصبح مشاكل أكبر.

نحتاج الى الأفكار الجديدة والمبتكرة لعملية حل المشكلات. أن فن حل المشكلات وطريقة المعالجة الخاصة بها بالنظر لضيق الوقت والمعلومات بالنسبة للمديرين وأصحاب الأعمال. بعض المشاكل المعقدة لا يمكن حلها الا بواسطة الخبراء. يجب أن نتقابل فكرة أن المشاكل أكبر من قدرة الفرد الواحد والمهارة والرغبة فى النجاح

أتصل بنا أو تواصل معانا الآن

 

Egysignجميع الحقوق محفوظة © مكتب أ/ عزمى سمير عزمى | تصميم وبرمجة